حزب الحركة الوطنية التركمانية
Türkmen Milli Hareket Partisi
عيد المرأة العالمي
حرر الخبر في تاريخ : 2014-03-07


يحتفل العالم في الثامن من آذار من كل عام بشكل رمزي بالمرأة ، لاندري حقيقة دوافع ومبررات إختيار هذا اليوم وطلائه باللون اﻷحمر لنميزه عن أيام السنة ، هل يتسع هذا اليوم أن يحمل نصف المجتمع مع ما يتجلى فيه من معاني اﻷمومة واﻷنوثة والجمال ، هل نتكلم عن حنانها و رقة أحاسيسها ، أم نجعل من هذا اليوم مناسبة للحديث عن المرأة التركمانية ، التي أنجبت القادة والسلاطين والخلفاء ، وأضافت لجمالها جمال العفة فلم يؤسر قبل اﻹسلام تركمانية في كل الحروب ﻷنها تستعجل موت الكبرياء على اﻷسر .
جاء اﻹسلام ليعمق مفاهيم اﻷسرة ويجعل من الجنة تحت أقدام اﻷمهات ويوصي بالنساء خيرآ ، فتزداد المرأة التركمانية ألقآ و تصبح المدرسة التي أنتجت صناع حضارة أنارت العالم .
لن أتحدث عن إبداع النساء التركمانيات في الحياكة وفنون اﻷناقة والطبخ ، ولن يتسع وقت القارئ للحديث عن التركمانية الشاعرة التي ألهبت اﻷجيال بأهازيج الملاحم ومكارم اﻷخلاق ، وأكثر ما إستوقفني اصرار جميع العارفين بوصف التركمانية بالصبر .
تتداعى الكلمات لتقف على أعتاب ثورة الحرية والكرامة لتقف بإحترام أمام أم الشهيد واﻷيتام ، تراقب دمعة أخت الشهيد وتمسك بيد زوجته التي بالكاد انتهت من إعداد طعام الثوار .
تركمانية المستقبل ستكون في كل الميادين ، في الجامعة والمصنع ، في الحقل والمدرسة ، في السياسة والفن واﻹدارة ، تبني اﻷجيال والوطن ، وتحيي كل نساء العالم وتبارك العيد بكل ما هو أجمل .

 

د. محمد وجيه جمعة 

شاركنا رأيك بشفافية .. سيتم عرض التعليق بعد الموافقة عليه من الادارة




التعليق التاريخ